06 أغسطس 2019
مختارات شعرية

في مدح النبي صلى الله عليه وسلم 


ريمٌ عَلى القاعِ بَينَ البانِ وَالعَلَمِ            أَحَلَّ سَفكَ دَمي في الأَشهُرِ الحُرُمِ

يا رَبِّ صَلِّ وَسَلِّم ما أَرَدتَ عَلى            نَزيلِ عَرشِكَ خَيرِ الرُسلِ كُلِّهِمِ

مُحيِ اللَيالي صَلاةً لا يُقَطِّعُها                   إِلا بِدَمعٍ مِنَ الإِشفاقِ مُنسَجِمِ

مُسَبِّحًا لَكَ جُنحَ اللَيلِ مُحتَمِلاً          ضُرًّا مِنَ السُهدِ أَو ضُرًّا مِنَ الوَرَمِ
وَصَلِّ رَبّي عَلى آلٍ لَهُ نُخَبٍ               جَعَلتَ فيهِم لِواءَ البَيتِ وَالحَرَمِ

وَأَهدِ خَيرَ صَلاةٍ مِنكَ أَربَعَةً            في الصَحبِ صُحبَتُهُم مَرعِيَّةُ الحُرَمِ

مَحَبَّةٌ لِرَسولِ اللَهِ أُشرِبَها                قَعائِدُ الدَيرِ وَالرُهبانُ في القِمَمِ

إِنَّ الشَمائِلَ إِن رَقَّت يَكادُ بِها             يُغرى الجَمادُ وَيُغرى كُلُّ ذي نَسَمِ

وَنودِيَ اِقرَأ تَعالى اللهُ قائِلُها                   لَم تَتَّصِل قَبلَ مَن قيلَت لَهُ بِفَمِ

هُناكَ أَذَّنَ لِلرَحَمَنِ فَاِمتَلأَتْ                     أَسماعُ مَكَّةَ مِن قُدسِيَّةِ النَغَمِ

فَلا تَسَل عَن قُرَيشٍ كَيفَ حَيرَتُها             وَكَيفَ نُفرَتُها في السَهلِ وَالعَلَمِ

تَساءَلوا عَن عَظيمٍ قَد أَلَمَّ بِهِمْ                    رَمى المَشايِخَ وَالوِلدانِ بِاللَمَمِ
يا جاهِلينَ عَلى الهادي وَدَعوَتِهِ              هَل تَجهَلونَ مَكانَ الصادِقِ العَلَمِ

لَقَّبتُموهُ أَمينَ القَومِ في صِغَرٍ                     وَما الأَمينُ عَلى قَولٍ بِمُتَّهَمِ
فاقَ البُدورَ وَفاقَ الأَنبِياءَ فَكَمْ             بِالخُلقِ وَالخَلقِ مِن حُسنٍ وَمِن عِظَمِ

جاءَ النبِيّونَ بِالآياتِ فَاِنصَرَمَتْ                    وَجِئتَنا بِحَكيمٍ غَيرِ مُنصَرِمِ

 

احمد شوقي

اعداد الطالب: بلال مسعود بلال

 

المشاركة :    

Download