12 يونيو 2016
تقنية حديثة لكشف البكتيريا المسببة للمرض في الأغذية

بدأت إدارة مختبر دبي المركزي في البلدية استخدام تقنية حديثة، يمكنها الكشف عن الممرضات البكتيرية في الاغذية المختلفة، حتى لو كانت قليلة وتعجز التقنيات الروتينة (التقليدية)عن كشفها، وفق مدير ادارة مختبر دبي المركزي، المهندسة حواء عبدالله بستكي التي أضافت أن الادارة حريصة على أن يكون المختبر مانح ثقة للمنتجات على المستوى الاقليمي.
وذكرت ان التقنية الحديثة المستخدمة هي من احدث التقنيات المستخدمة عالمياً، مشيرة إلى أن مختبر دبي المركزي يعتبر أول مختبر على مستوى الدولة يستخدم تقنيات التشخيص الجزيئي، والمعتمدة على المحتوى الوراثي للكشف عن الممرضات البكتيرية المسببة لحالات التسمم الغذائي.
من جهتها، قالت رئيس قسم الاغذية والبيئة في ادارة مختبر دبي المركزي، مها الهاجري إن استخدام هذه التقنية يمكننا من الحصول على نتائج دقيقة وسريعة، وهذا ما يميز التقنيات الحديثة المعتمدة على المحتوى الوراثي عن التقنيات الاخرى المستخدمة للغرض نفسه، وتم استخدام التقنية الحديثة للكشف عن اغلب الممرضات البكتيرية المنتقلة عن طريق الاغذية، مثل السالمونيلة والليستريا، اضافة إلى بكتريا ايشريشيا القولون والانتيروباكتر ساكازاكي. 
يشار إلى أن مختبر الاغذية والبيئة سيقيم دورة تدريبية خلال هذا الشهر على استخدام هذه التقنية الحديثة لعدد من محللي الاغذية من مختلف مختبرات الاغذية داخل الدولة إلى جانب عشرات الدورات التدريبية المتخصصة في استخدام تقنيات التشخيص الجزيئي التي ينفرد المختبر باجرائها. 

 

المصدر: جريدة الامارات اليوم