10 يناير 2016
الهجن تراث الأجداد فخر الأجيال

 "لقد ترك لنا الأسلاف من أجدادانا الكثير من التراث الشعبي الذي يحق لنا أن نفخر به ونحافظ عليه ونطوره ليبقى ذخراً لهذا الوطن وللأجيال القادمة"

كلمات لا تزال راسخة في الأذهان، قالها المغفور له ، بإذن الله تعالى ، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه لتكون نبراساً يضيئ الطريق أمام الأجيال الحالية والقادمة، ويعمل الجميع على السير في الاتجاه نفسه،بعدما أرسى فقيد الوطن قواعد الاهتمام بتراثنا.

وسباقات الهجن العربية الأصيلة هي الأكثر شعبية في الدولة لما لها من إثارة وتشويق،وإحياء للتراث الشعبي،وباتت السباقات تجتذب عدداً كبيراً من الملاك والمضمرين ليس فقط من داخل الدولة ،بل من كل دول مجلس التعاون الخليجي.وتنظم الإمارات العديد من السباقات التي تقام في الوثبة والمقام والعين والمرموم .

 

الهجن

تراث الأجداد فخر الأجيال 

دبي ( الاتحاد) 

تم تجهيز مضامير السباقات وفق أحدث التصاميم والتقنيات التي تخدم هذه الرياضه التراثية،وتوفير الرعاية الصحية لتقديم الخدمات الطبية لسلالات الهجن العربية وإكثارها،خاصة أنها تحظى بمتابعة أصحاب السمو  الشيوخ .

وأبرز المهرجانات التي تقام في الدولة مهرجان زايد التراثي الذي تحول إلى احتفال سنوي بالتراث،يزامن سنوياً مع احتفالات الدولة باليوم الوطني ويحفل بالعديد من الفعاليات والأحداث، وامتدت رسالة فقيد الوطن إلى خارج الدولة بإقامة سباقات سنوية في الأردن،برعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة،حفظه الله ،وتستضيف ميادين الدولة المهرجانات والسباقات على مدار الموسم، والتي تتوج بالسباق الختامي في المرموم ، ثم سباق الوثبة وقبلها ختامي الشحانية.

أما الإنجازات ،فقد حققت الهجن الإماراتية العديد من الألقاب في كل السباقات  التي شاركت فيها، خاصة على بطولات الخليج ، حيث سجلت 86 ميدالية ملونة،وبصمت هجن الدولة في دورة الألعاب الخليجية الثانية التي أقيمت مؤخراً بميدان النعيرية بالدمام ، وسجلت 15 ميدالية ملونة منها 7 ميداليات ذهبية و4 فضيات ، ومثلها من البرونز. 

وتصدرت الهجن الإماراتية البطولة الأولى لدول مجلس التعاون التي استضافتها عاصمة الميادين بالوثبة عام 2011، و توجت الامارات باللقب على جدارة ب 37 ميدالية ، منها 14 ذهبيات،و 14 فضيات، و 9 بروزنزيات، وأثبتت بذلك هجن الإمارات علو كعبها وتميزها على المستوى الخليجي واحتفظت باللقب في البطولة الثانية التي أقيمت في ميدان الشهيد فهد الأحمد بالكويت، وأحرزت مطايا الدولة 23 ميداليىة، منها 10 ذهبيات، و6 فضيات، و 7 برونزيات، وتواصلت الإنجازات في النسخة الثالثة بقطر ،وحققت 11 ميدالية متنوعة، منها 6 ذهبيات، و4 فضيات، وبرونزية واحدة،  

وبفضل دعم قيادتنا الرشيدة، تحولت سباقات الهجن إلى رياضة شعبية يقبل عليها الشباب ويحرصون على المشاركة فيها ، ودعماً للإرث العريق للدولة يقام سنوياً مهرجان صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ليتجول كل إمارات الدولة ، في مشهد يؤكد أن رسالة " الأولين " وصلت إلى الشباب الصاعدين،ويرعى اتحاد الفروسية، برئاسة معالي الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس اتحاد سباقات الهجن، السباقات في كل ميادين الدولة. 

 

مشاركة من هبة الله جوهر

كلية الإتصال الجماهيري.