بالتعاون مع جمعية النهضة النسائية نظمت شؤون الطلبة في جامعة الفلاح  عبر برنامج زووم محاضرة  بعنوان "أثر التطوع في علاج المشكلات السلوكية" قدمتها الأستاذة موزة الشويهي  مستشارة أسرية وتربوية. 

في البداية تحدثت الاستاذة موزة الشويهي عن مفهوم السلوك الإنساني والعمل التطوعي ودوافعه وتأثيره في السلوك وفي تعزيز المواطنة الصالحة عبر المشاركة في الأعمال التطوعية 

وأضحت الأستاذة  موزة الشويهي أن العمل التطوعي هو مجهود بدني أو فكري أو عطاء مادي يقدمه الشخص احتساباً للأجر من الله تعالى دون انتظار مردود أو مصلحة شخصية من طرف آخر، مشيرة إلى أن مفهوم السلوك وجوانبه تصنف  حسب علماء النفس كالتالي:

    • الجانب المعرفي 
    • الجانب الحركي
    • الجانب الانفعالي 

وبينت الاستاذة موزة خلال المحاضرة أن العمل التطوعي يساهم في علاج بعض الانحرافات السلوكية حيث يعزز قيم العطاء والأمانة والصدق مع النفس، والايجابية، ويعمل على غرس ثقافة الانتماء والولاء للمجتمع الذي نشأت فيه، وتقوية الترابط الاجتماعي بين الفئات المختلفة، كما أن التطوع يعمل على محاربة الانطواء والخجل المرضي، وينطلق في تعامله مع الآخرين من مبدأ الاحترام المتبادل ، فالمتطوع يبحث عن الإيجابيات في أداء الآخرين قبل السلبيات.